السبت، 22 أكتوبر، 2011

كرويف: تصرفات مورينيو ليست جيدة لهيبة ريال مدريد



انتقد أسطورة كرة القدم الهولندية يوهان كرويف اليوم تصرفات المدير الفني البرتغالي لنادي ريال مدريد الإسباني جوزيه مورينيو حيث قال، إنها "تضر بهيبة ريال مدريد".



وفي حوار نشرته صحيفة (ماركا) بنسختها الالكترونية اليوم، قال كرويف: "صحيح أنه حقق انجازات في كل الاندية التي دربها، ولكنها كانت دائما مصحوبة بصخب، وهذا ليس أمرا جيدا في كرة القدم أو لهيبة الريال".



وأضاف الأسطورة الهولندية "باختصار لديك فريق كبير.. أليس كذلك؟ إذن من الأفضل الاهتمام بهذا الفريق مع مراعاة احترام الأخرين".



وحول التغير في طريقة أداء نجم الريال، كريستيانو رونالدو واقدامه على مساعدة زملاءه في احراز الأهداف علق كرويف بقوله "إنه أمر عادي ونتيجة للنضج الكروي، فمع مرور السنوات تدرك أنك لا تستطيع اللعب لوحدك، وهذا الأمر هو ما حدث معه، ولكن أحيانا الشباك تغريك دون أن تدري".



وعن احتمالية رحيل المدير الفني لبرشلونة بيب جوارديولا عن تدريب الفريق للبحث عن تحدي جديد كما قيل مؤخرا، أجاب كرويف "كل شيء ممكن، فتدريب برشلونة عبء ثقيل، ولكن لا أعتقد أن جوارديولا يفكر الآن في هذا الأمر، ولكن ستصل لحظة يجب عليه خلالها اتخاذ القرار".



ورفض كرويف ما يتردد بخصوص ان الفارق بين ريال مدريد وبرشلونة هو نجم النادي الكتالوني، الأرجنتيني ليونيل ميسي، وأردف "ميسي لاعب عظيم ولكن القول بإنه الفارق يظلم فريق بأكمله، إنه ظاهرة ولا يستطيع أحد انكار هذا، ولكن لا يجب أن ينتشر الشعور بالهوس بسبب لاعب واحد".